نسمات من طيبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


لا اله الا الله سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم رسول الله
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
بسم الله الرحمن الرحيم{اَللَهُ لا إِلَهَ إلا هو اَلحي ُ القَيَوم لا تأخذه سِنَةٌ ولا نوْمٌ لَّهُ مَا فيِِ السَمَاوَاتِ وَمَا في اَلأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَينَ أَيدِيهِمْ ِوَمَا خَلْفَهم وَلا َيُحِيطُونَ بشَيءٍ مِنْ علمِهِ إِلاَ بِمَا شَآء وَسعَ كُرْسِيُّهُ السَمَاوَاتِ وَالأَرضِ وَلاَ يَؤُدُه حِفْظُهُمَا وَهُوَ العَليُّ العَظِيمُ} لا إِله إلا انت سبحانك ربى اني كنت من الظالمين - حسبى الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم - رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا ومحمد عليه افضل الصلاة والسلام نبيا - لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم - يارب لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك - اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا ونبينا محمد عليه افضل الصلاة والسلام - سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله اكبر - حسبنا الله ونعم الوكيل استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم

شاطر | 
 

 معنى الحياء وخلق الحياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hoda2020
عضو مميز
عضو مميز


علم الدولة : جمهورية مصر العربية
انثى عدد الرسائل : 89
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: معنى الحياء وخلق الحياء   9/19/2008, 21:23

انه خلق من اهم الاخلاق...خلق مؤثر في الفرد والاسرة والمجتمع خلق اصبح غريبا هذه الايام وحينما ضاع منا فسد المجتمع ...خلق كلما تمسكنا به زاد المجتمع طهرا ونقاء...وكلما بعدنا عنه زادت المشاكل في المجتمع.
انه خلق الحياء ...الملاصق للايمان ،فيزيد الايمان بزيادته ،وينقص بنقصانه.

مامعنى الحياء ..؟

نسمع احيانا ان فلانا حيي او يقال : ان فلانا عنده حياء، ان الحياء معناه : انقباض النفس اي ان النفس لاتستطيع فعل الرذيلة او الشيء القبيح ولاتطيقه ،فالانسان الحيي لايستطيع ان يرى نفسه مهانه امام الله، او امام الناس ،او امام نفسه.

واليك احاديث النبي (صلى الله عليه وسلم)التي يتحدث فيها عن خلق الحياء

يقول النبي ( صلى الله عليه وسلم)(الايمان بضع وستون شعبة،والحياء شعبة من الايمان)
ونلاحظ ان النبي ( صلى الله عيه وسلم )لم يذكر هذه الشعب ولكنه ذكر الحياء فقط.
يقول النبي (صلى لله عليه سلم): ((الحياء كله خير)) رواه مسلم وابوداود .ويقول ايضا : (الحياء لايأتي الا بخير)) .رواه البخاري ومسلم
ويقول (صلى الله عليه وسلم )الحياء من الايمان ،والايمان في الجنة ، والبذاء من الجفاء ،والجفاء في النار )رواه الترمذي

البذاء اي :سوء الادب،والجفاء اي :غلظة القلب.

ويقول (صلى الله عليه وسلم ) (الحياء والايمان قرناء جميعا اذا رفع أحدهما رفع الاخر).رواه الحاكم في المستدرك
سبحان الله ..ان الاحاديث تدور حول : لمن الخيرية ...؟لمن الايمان...؟ لمن الاخلاق...؟ انها جميعا لمن كان عنده حياء.
اذا نزع الحياء فأنتظر الهلاك
يقول النبي (صلى الله عليه وسلم)
((ان الله اذا اراد ان يهلك عبدا نزع منه الحياء ،فأذا نزع منه الحياء لم تلقه الا مقيتا ممقتا،فأذا لم تلقه الا مقيتا ممقتا نزعت منه الامانة ،فأذا نزعت منه الامانة لم تلقه الا خائنا مخونا،فأذا لم تلقه الا خائنا مخونا نزعت منه الرحمة ،فأذا نزعت منه الرحمة لم تلقه الا رجيما ملعونا ،فأذا لم تلقه الا رجيما ملعناً نزعت منه ربقة الاسلام)).

يالله اول الهلاك يبدأ بنزع الحياء.
سبحان الله تجد في الطرقات الكثير من منزوعي الحياء فتستحي انت من افعالهم وهو لايستحون.
اقرأ الحديث مرة اخرى واستشعر معناه وأسأل نفسك
هل انا حيي....؟

تقول السيدة عائشة :كنت ادخل بيتي –وكان قد دفن بالبيت رسول الله وابوا بكر –فكنت اقو لنفسي:ابي وزوجي فأخلع وأضع ثيابي،فلما مات عمر بن الخطاب دفن بجوار الرسول (صلى الله عليه وسلم)وابي،فأستحييت أن اخلع ثيابي، فكنت أشد ثيابي على نفسي حياء من عمر.

انظر الى رحمة الله بك واستحي منه

انظر الى رحمة الله بك لتتعلم الحياء،وانظر الى لطفه بك وحرصه عليك ،يقول الله (عز وجل)في الحديث القدسي: ((اني والانس والجن في نبأ عظيم،أخلق ويعبد غيري،أرزق ويشكر سواي،خيري الى العباد نازل وشرهم الي صاعد،أتودداليهم بالنعم وأناالغني عنهم!ويتبغضون الي بالمعاصي وهم افقر مايكون الي،أهل ذكري اهل مجالستي ،من اراد ان يجالسني فليذكرني،أهل طاعتي اهل محبتي،اهل معصيتي لا اقنطهم من رحمتي ،ان تابوا الي فأنا حبيبهم،وان أبوا فانا طبيبهم،ابتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب من اتاني منهم تائبا تلقيته من بعيد،ومن اعرض عني ناديته من قريب ،أقول له: أين تذهب؟ألك رب سواي،الحسنة عندي بعشرة امثالها وازيد،والسيئة عندي بمثلها واعفوا،وعزتي وجلالي لو استغفروني منها لغفرتها لهم )).
ان كان قلبك طاهرا..نقياا..حييا فستبكي بعد كلام الله...

جاء في الاثر: ((ان الله تبارك وتعالى نادى داود:يا داود لو يعلم المدبرون شوقي لهم وحبي لهم ورغبتي في عودتهم لطاروا شوقا الي، ياداود: هذه رغبتي بالمدبرين عني فكيف حبي للمقبلين علي )).
كل هذا وتعصي الله ولا تستحي منه!!

يقول (صلى الله عليه وسلم): ((ان الله يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار،ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيءُ الليل حتى تطلع الشمس من مغربها)) رواه مسلم.
الا تستشعر ان رحم الله قد غمرتنا؟

فلقد عشنا هذه اللحظات في جو من الرحمة مع الرحمن الرحيم الذي ان عاملنا بعدله لما ابقى منا احداا على وجه الارض.
والان ...وبعد هذا الشعورالطيب عاهد نفسك على الا تعصي الله ابدااا.
فأنت تستحي منه أليس كذلك!؟

ختاما
فهل احسست حينما عصيت الله بالحياء منه!؟
وهل أحسست حينما قصرت في عبادة الله بالحياء منه!؟
وهل أحسست بأنك العبد الفقير الضعيف فأستحييت من الله!؟
وهل أحسست بحبك لله فاستحييت منه!؟
وهل احسست بجلال الله وجبروته فاستحييت منه!؟

والان يابشراك.
يقول العلماء: ((من استحى من الله بلغ مقام الاولياء))

اللهم ارحمنا واغفر لنا واعفوا عنا ،اللهم اجعلنا ممن يستمعون الى القول فيتبعون احسنه
اللهم امين

دمتم بود الرحمن وحفظه

المصدر
كتاب اخلاق المؤمن للاستاذ عمرو خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
lolo
عضو برونزي
عضو برونزي


علم الدولة : جمهورية مصر العربية
انثى عدد الرسائل : 250
تاريخ التسجيل : 18/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: معنى الحياء وخلق الحياء   11/25/2011, 20:13

بارك الله فيكى هدى


flower flower flower

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معنى الحياء وخلق الحياء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نسمات من طيبة :: منتدى الاسلامي العام :: العقيدة و الفقه الإسلامي-
انتقل الى: